شبكة قدس الإخبارية

يوم محاكمة النشطاء.. البراءة لناشطين وتأجيل محاكمة آخرين في الضفة

Ma3an-01
 

170502020_4308646955878839_8279993020012125291_n (1)

 

رام الله - قدس الإخبارية: شهدت ساحات المحاكم الفلسطينية، اليوم الأربعاء، 7 نيسان 2021، محاكمة عدد من النشطاء الفلسطينيين على خلفية قضايا ذات طابع سياسي في مضمونها العام.

وأفاد مدير تجمع محامون من أجل العدالة مهند كراجة أن اليوم شهد محاكمات متزامنة لعدد من النشطاء الفلسطينيين في الضفة المحتلة كان من ضمنهم الناشط عيسى عمرو والصحافي أنس حواري وزكريا خوالدة والأسير المحرر صديق عودة.

وأوضح كراجة لـ "شبكة قدس" أن الناشط عيسى عمرو من الخليل والأسير المحرر صديق عودة حصلا على البراءة وأغلقت الملفات الخاصة بهم بعد سنوات من المرافعات أمام المحاكم الفلسطينية خصوصاً الناشط عمرو.

وبين مدير تجمع محامون من أجل العدالة أنه تم تأجيل النظر في القضايا الأخرى لما بعد تقديم النيابة العامة لبياناتها، خصوصاً في قضية الصحافي أنس حواري الذي يحاكم على خلفية قضيتين الأولى الذم الواقع على السلطة وقضية أخرى.

وبين أن الفترة الأخيرة شهدت تراجعاً واضحاً في معدلات الاعتقالات السياسية خصوصاً بعد إصدار مرسوم الحريات من قبل الرئيس محمود عباس، مستدركاً: "رغم التراجع إلا أن هناك محاكمات تتم بشكل شبه يومي فضلاً عن توثيق 4 استدعاءات على خلفية الانتخابات وهو انتهاك خطير يجب وقفه".

وقال الصحافي حواري لـ "شبكة قدس": إن جلسات محاكمته مستمرة منذ أكثر من عام، وسط تأجيل جلسة المحاكمة في كل مرة. متسائلا عن سبب تأخير الحكم حتى اليوم، قائلا: لا أدري لمتى ستستمر محاكمتي ولماذا يتم تأجيلها؟.

ووفقا لحواري الذي يحاكم على خلفية الاعتداء عليه من قبل الأجهزة الأمنية على حاجز عنبتا في طولكرم، فإن جلسات المحاكمة التي تستغرق بضعة دقائق لتأجيلها كل مرة؛ تؤثر على حياته وعمله بشكل سلبي لاضطراره الانتقال في كل مرة إلى مدينة أخرى غير تلك التي يعيش فيها.

#الانتخابات #قضاء #محاكم #حرية_الرأي #حرية