شبكة قدس الإخبارية

قتلا واعتقالا وهدما وتشريدا.. العفو الدولية توجه انتقادا شديدا لـ"إسرائيل"

Ma3an-01
 

606d615b423604255a32832f

فلسطين المحتلة - قُدس الإخبارية: أدانت منظمة العفو الدولية، الاحتلال، باستخدام القوة المفرطة ضد الفلسطينيين، ما تسبب بفرض إجراءات قسرية، تسببت بنزوح مئات العائلات الفلسطينية في الأراضي المحتلة، وعمليات هدم لمئات المنازل وفرض تمييز مجحف، وعمليات قتل واعتقال.

وأفادت المنظمة في تقريرها السنوي عن عام 2020، بأن قوات الاحتلال عذبت الأطفال بكافة أنواع التعذيب وغيره من ضروب المعاملة السيئة، واحتجزت المئات منهم في الاعتقال الإداري تعسفيا، وواصلت تقييد حرية التنقل في الضفة الغربية وقطاع غزة معرضة سكانه لعقاب جماعي، ومفاقمة بذلك الأزمات التي يعيشها الشعب الفلسطيني، وأبقت "إسرائيل" على حصارها غير القانوني لقطاع غزة، واستهدفت مدنيين لم يكونوا يشكلون أي خطر وشيك على حياة الآخرين.

وفيما يتعلق بالنقل القسري والإخلاء القسري وهدم المنازل؛ هدمت "إسرائيل" 848 مبنى سكنيا  أو مستخدما في الضفة المحتلة، بما فيها القدس المحتلة، فتسببت بنزوح 996 فلسطينيا من منازلهم، وفي حالات أخرى صادرت مبان سكنية، وتـُعد عمليات الهدم العقابية عقوبة جماعية، وهي ممنوعة بموجب القانون الدولي، بالإضافة إلى عمليات الإخلاء القسري.

 

 

#القدس #إسرائيل #اعتقال #احتلال #القدس_المحتلة #هدم_منازل #العفو_الدولية #تشريد