شبكة قدس الإخبارية

"التطعيم حقنا.. بدنا التطعيم"

Ma3an-01
 

حهؤفعقث

 رام الله - قُدس الإخبارية: أطلقت جمعية  حماية المستهلك الفلسطيني في رام الله والبيرة، حملة "التطعيم حقنا بدنا التطعيم" للضغط والتأثير على جهات الاختصاص الحكومية من أجل توفير التطعيم ضد فيروس كورونا لكل الفلسطينيين.

وطالبت الجمعية، بالإعلان عن شفافية الإجراءات لتقديم اللقاحات، من حيث المستحقين ومن الذين تلقوا التطعيم والضغط من أجل إنشاء نموذج تعبئة البيانات للوصول إلى أحقية التطعيم.

وقال صلاح هنية رئيس جمعية حماية المستهلك، إن المطالبات تأتي كحق إنساني أساسي يتوجب على الحكومة توفيره ويكون مضمونا لتحقيق الهدف منه.

وأضاف هنية: تصاعد المنحنى الوبائي وزيادة الإصابات والوفيات ونسبة إشغال أسرة المستشفيات يتطلب إجراءات خلاقة وليس البقاء في دائرة الانتظار دون جواب أو توضيح يذكر.

واعتبرت الجمعية، أن التأخير في توفير اللقاحات "يثير القلق لدى الفلسطينيين".

وجددت مؤسسات المجتمع المدني اليوم الإثنين، مطالبة الحكومة بـ"الالتزام بالشفافية" في توزيع لقاحات كورونا، والتحقيق في "تجاوزات" حصلت في توزيعه.

وطالبت بتشكيل لجنة تحقيق للنظر في "عملية توزيع اللقاح، ومحاسبة كل من سمح بتجاوز مبادئ التوزيع"، ونشر خطة توزيع اللقاح فوراً.

 

#كورونا