شبكة قدس الإخبارية

نشطاء يطلقون حملة "مال المطبع حرام" 

Ma3an-01
 

 

الضفة المحتلة - قُدس الإخبارية: دعا نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي، إلى مقاطعة الفنادق والمطاعم التي استقبلت الإعلام الإسرائيلي في إطار حملة تحت عنوان "مال المطبع حرام".

والتقط نشطاء، صورا للمطاعم والفنادق التي أقدمت على استقبال الإعلام الإسرائيلي داخلها وأجرت مقابلات مع مراسلين إسرائيليين، بجانب يافطة كتب عليها "مال المطبع مال حرام".

وتأتي هذه الحملة، بعد نشر قناة "كان" الإسرائيلية تقريرا صور في مدينتي بيت لحم ورام الله عن الحياة الاقتصادية في ظل كورونا، تضمن مقابلات مع مدراء مطعم لاكوتشينا وفندق الكرمل و Some where في رام الله ومشاوي الكروان وفندق بيت لحم في بيت لحم.

وقال منسق عام حركة المقاطعة BDS في فلسطين محمود النواجعة في حديث سابق لـ"شبكة قدس"، إن ما ظهر في الفيديو الإسرائيلي، يندرج تحت إطار التطبيع، باستضافة الإعلام الإسرائيلي الذي هو جزء من ماكينة التحريض الصهيونية ضد أبناء الشعب الفلسطيني.

وشدد، على ضرورة أن يكون هناك رد فعل شعبي تجاه هذه الأماكن بعدم التعامل معها، وأن تكون هناك نداءات لمقاطعتها.

ودعت نقابة الصحفيين الفلسطينيين، إلى مقاطعة الإعلام الإسرائيلي "الذي يدخل مراسلوه الأراضي الفلسطينية محتلين وبحماية جيش الاحتلال في أغلب الأحيان"، خاصة وأنه إعلام يبث سمومه بشكل مبرمج.

واعتبرت نقابة الصحفيين، أن أي تعامل مع وسائل إعلام الاحتلال، يعتبر من جرائم التطبيع المرفوضة والملفوظة وطنياً وشعبياً، وأن أصحاب المطاعم والفنادق الذين ظهروا في الفيديو مدانون بجرم التطبيع كما وأن طريقة تعاطيهم مع المراسلين الإسرائيليين أظهرت دونيتهم التي لا تليق بأي فلسطيني.

مال المطبع مال حرام، والساكت للمطبع عشان يشبع بطنه او يقضي يومة ابن حرام وشكرا

تم النشر بواسطة ‏‎Farah Tbaileh‎‏ في السبت، ٥ ديسمبر ٢٠٢٠

قاطعوا المطاعم التي استقبلت صهاينة.. من اجل دماء علي التي سقطت بالامس.. ومن اجل من سبقوه..

تم النشر بواسطة ‏‎Leena Khattab‎‏ في السبت، ٥ ديسمبر ٢٠٢٠

* ساهموا في النشر والتعميم #مال_المطبع_حرام #التطبيع_خيانة في بيت لحم ورام الله إطلاق حملة "مال المطبع حرام" لمقاطعة مطاعم وفنادق استقبلت وسائل إعلام صهيونية… Katia KN

تم النشر بواسطة ‏كاتيا ناصر‏ في السبت، ٥ ديسمبر ٢٠٢٠

قاطعو المطاعم التي استقبلت صهاينة من أجل دماء علي من اجل الشهداء قاطعو كل من طبّع مال المطبع مال حرام

تم النشر بواسطة ‏‎Sara Abu Hussien‎‏ في السبت، ٥ ديسمبر ٢٠٢٠
#تطبيع #رام_الله #بيت_لحم #حركة_المقاطعة