شبكة قدس الإخبارية

هل فشل عقار "ريمديسيفير" في تقليص الوفيات بكورونا؟

صورة تعبيرية

واشنطن - قُدس الإخبارية: أفادت دراسة أُجريت برعاية منظمة الصحة العالمية، أن عقار "ريمديسيفير"، المستخدم لعلاج كورونا في الولايات المتحدة، فشل في تقليص عدد الوفيات بين المصابين بالفيروس.

وأطلق على الدراسة "تجربة التضامن"، وسجلت أكثر من 11300 مصاب بفيروس كورونا في 405 مستشفى في 30 دولة.

وتم إعطاء المشاركين أربعة أدوية بشكل منفرد أو مجتمعة وهم: ريمديسيفير، هيدروكسي كلوروكوين، لوبينافير، إنترفيرون، ولم يتلق حوالي 4100 شخص مصاب أي علاج.

وخلصت الدارسة، إلى أن استخدام أي دواء أو مجموعة الأدوية لم يقلص من الوفيات، أو استخدام أجهزة التنفس، أو المدة الزمنية التي قضاها المريض في المستشفى، مقارنة بالمرضى الذين لم يتلقوا أية علاجات.

خبير الأمراض المعدية في جامعة كاليفورنيا، الدكتور بيتر تشين هونغ قال إن "البيانات التي أجريت في عشرات البلدان، ذات أنظمة رعاية صحية مختلفة، وبروتوكولات علاج غير متسقة، مما يصعب تحليلها ومقارنتها".

بينما اعتبر طبيب الأمراض المعدية في جامعة ألبرتا في كندا، الدكتور إيلات شوارتز أن "هذه النتيجة مريحة، لا فائدة من الدواء لتقليص عدد الوفيات".

المصدر: عربي 21